الاحتياطي الأجنبي السعودي يهبط 20 مليار$

الرياض – الخليج 24

Advertisement

تشير بيانات رسمية يوم الاثنين، إلى تراجع حاد في الاحتياطي الأجنبي السعودي، في شهر أبريل المنصرم.

وبحسب بيانات مؤسسة النقد العربي السعودي (البنك المركزي) فإن الاحتياطي الأجنبي السعودي تراجع نحو 20 مليار دولار خلال شهر أبريل المنصرم.

ونقلت وكالة “رويترز” النبأ، وقالت إن حسابات الاحتياطي الأجبني السعودي استنادًا إلى بيانات المؤسسة والتي نُشرت الليلة الماضية.

بينما انخفض صافي الأصول الأجنبي لنفس المؤسسة بقيمة 443.7 مليار دولار.

وكانت بورصة السعودية حققت مكاسب قوية نهاية يوم أمس، مع تخفيف المملكة لإجراءات العزل الاحترازية لمنع تفشي فيروس كورونا.

وارتفعت البورصة السعودية التي فتحت بعد عطلة لخمس جلسات، ما نسبته 2.3 بالمئة.

Advertisement

وقالت المؤسسة إن التراجع جاء على إثر انخفاض في صافي الأصول الأجنبية لها بقيمة 443.75 مليار دولار في أبريل.

كما سبق ذلك انخفاض بقيمة 464.64 مليار دولار في مارس الماضي.

يشار إلى أن بيانات مؤسسة النقد شهدت تراجعًا في الاحتياطي الإجمالي بواقع 25 مليار دولار تقريبًا على أساس شهري خلال أبريل.

وتشمل تلك البيانات النقد الأجنبي والودائع الخارجية، عدا عن الاستثمار في الأوراق المالية الأجنبية.

كما انخفض صافي الأصول الأجنبية في مؤسسة النقد بنحو 27 مليار دولار في مارس على أساس شهري.

وتعتبر هذه النسبة الأسرع وتيرة خلال 20 عامًا على الأقل.

وكان مسؤول سعودي رفيع المستوى قال إن المملكة حولت ما إجماليه 40 مليار دولار من الاحتياطي الأجنبي لدى مؤسسة النقد.

وأوضح وزير المالية السعودي محمد الجدعان يوم الجمعة الماضي، أن تحويل المبلغ جاء لتمويل استثمارات لصندوق الاستثمارات العامة.

وأوضح في بيان أن هذا صندوق الثروة السيادي، في مارس وأبريل.

وأشار إلى أن التحويلات إلى صندوق الاستثمارات العامة جرت “بشكل استثنائي”.

وتعتبر المملكة أكبر مصدر للنفط في العالم.

وتواجه السعودية عدة تحديات أبرزها الانخفاض التاريخي في أسعار الخام مما ساهم بخفض الاحتياط الأجنبي، والضرر الكبير بالاقتصاد غير النفطي من قيود فيروس كورونا.

قد يعجبك ايضا

seks hikayeleri