الإمارات تفرج عن 8 لبنانيين بعد اعتقال لعامين دون محاكمة

   

بيروت- خليج 24| أفرجت الإمارات اليوم عن 8 مواطنين لبنانيين كانت قد اعتقلتهم لمدة عامين، دون أي محاكمة.

Advertisement

واعتقلت السلطات الأمنية في الإمارات هؤلاء اللبنانيين لمدة عامين بدعوى تقديم الدعم المالي لتنظيم حزب الله اللبناني.

ووصل اللبنانيون الـ8 إلى العاصمة اللبنانية بيروت بعد إفراج الإمارات عنهم وذلك على متن طائرة تابعة لشركة طيران الشرق الأوسط.

وذكرت وكالة الأنباء اللبنانية أن الطائرة حطت في مطار رفيق الحريري الدولي في بيروت آتية من دبي.

ولفتت إلى أن المواطنين اللبنانيين المفرج عنهم انتقلوا إلى مقر إقاماتهم برفقة عدد من أفراد عائلاتهم.

وكانت الإمارات أفرجت يوم الأحد الماضي عن مواطن لبناني على ذات القضية كان قد اعتقل قبل عامين أيضا.

وبذلك تكون أبو ظبي قد أفرجت عن 9 لبنانيين من أصل 11 تتهمهم بالانتماء إلى تنظيم حزب الله.

Advertisement

وجاء الإفراج عن هؤلاء عقب وساطة قادها مدير الأمن العام اللبناني عباس إبراهيم، مع السلطات الإماراتية.

وكان إبراهيم أعلن يوم الجمعة الماضي عن قرب إفراج السلطات الإماراتية عن لبنانيين تتهمهم بتقديم الدعم المالي لحزب الله.

وأوضح حينها أن قضية الموقوفين في الإمارات ستشهد انفراجة “خلال الساعات القادمة”.

ولفت إبراهيم إلى أنه كان على تواصل مع مسؤولين إماراتيين منذ زهاء سنتين “لحلحلة هذه الملفات”.

غير أن مدير الأمن العام اللبناني رفض الحديث عن هذه الملفات، مبررا “لم نصل إلى الخواتيم”.

واتهم حزب الله مؤخرا عبر صحيفة “الأخبار” المقربة منه الإمارات بتصعيد حملتها ضد اللبنانيين المقيمين على أراضيها.

وأوضحت الصحيفة أن السلطات الإماراتية تعتقل اللبنانيين بدون أدلة للإدانة.

وكانت منظمة “العفو” الحقوقية الدولية دعت سابقا للتحقيق في مزاعم تعرض لبنانيين في الإمارات للتعذيب، صدرت بحق بعضهم أحكام بالسجن.

وكان القضاء الإماراتي حكم في مايو 2019 على 8 لبنانيين بـ”تشكيل خلية إرهابية تابعة لحزب الله”.

غير أنها أفرجت عن 5 من الثمانية، فيما حكم القضاء الإماراتي بالسجن المؤبد بحق أحدهم، والسجن 10 أعوام بحق الاثنين الآخرين.

يشار إلى أن الإمارات تعتقل العشرات من المواطنين والمقيميين وذلك تحت مزاعم وحجج واهية.

وأكدت منظمات حقوقية مختلفة أن هؤلاء المعتقلين يتعرضون للتعذيب الشديد والإخفاء القسري.

قد يعجبك ايضا