الإمارات تصادق على إنشاء سفارة لها في إسرائيل

   

أبو ظبي- خليج 24| أعلنت دولة الإمارات العربية المتحدة يوم الأحد عن المصادقة على إنشاء سفارة لها في إسرائيل.

Advertisement

وذكرت وكالة أنباء الإمارات الرسمية (وام) أن مجلس الوزراء يصدق على إنشاء سفارة للدولة في تل أبيب بإسرائيل.

ويأتي إعلان الإمارات في الوقت الذي تستعد فيه إسرائيل لافتتاح سفارتها المؤقتة في أبو ظبي.

إضافة إلى قنصلية في إمارة دبي.

وكانت إسرائيل والإمارات وقعتا في شهر آب / أغسطس من العام الماضي على اتفاق التطبيع بينهما.

ومؤخرا، كشفت وسائل إعلام إسرائيلية أن الإمارات تبحث عن مبنى ملائم يلبي احتياجاتها ليكون سفارة لها في إسرائيل.

ولفتت إلى أن أبو ظبي كانت تبحث في المنطقة الأكثر ثراء في إسرائيل لإقامة سفارتها.

وذكرت صحيفة Globes العبرية المتخصصة بشؤون الاقتصاد أن المكان المفضل للإمارات لفتح سفارة في إسرائيل هو هرتسليا بيتواخ.

Advertisement

لكن سافيون وكفار شمارياهو موجودان أيضا في الصورة حيث تقع هذه المناطق في شمال مدينة (تل أبيب).

ولفتت إلى أن الإمارات معنية باستئجار مبنى على المدى الطويل والحصول على خيار لشرائه مُستقبلا.

وبينت الصحيفة العبرية أن أبو ظبي ترفض إمكانية شراء قطعة أرض وبناء السفارة عليها من البداية.

وقبل يومين، ذكرت قناة (كان) الرسمية الإسرائيلية أن افتتاح السفارة المؤقتة في أبو ظبي والقنصلية في دبي سيكون خلال أيام قليلة.

وقبل أسابيع، ذكرت مصادر دبلوماسية إسرائيلية أن السفارة بأبو ظبي ستكون من أكبر السفارات الإسرائيلية في العالم.

وأضافت “ربما ستنافس في حجمها نظيراتها في عواصم الدول العظمى واشنطن ولندن وموسكو”.

واعتبرت المصادر الدبلوماسية الإسرائيلية أن الهدف من ذلك هو “الاهتمام الكبير بالعلاقات مع الإمارات ورؤيتها مركزا دبلوماسيا للمنطقة برمتها”.

وكان رئيس جهاز المخابرات الداخلية الإسرائيلي (الشاباك) نداف أرغمان زار أبو ظبي قبل أسابيع لفحص مستوى الإجراءات الأمنية.

وبحسب وسائل الإعلام الإسرائيلية فإن أرغمان التقى خلال زيارته إلى أبو ظبي بكبار المسؤولين الأمنيين في الإمارات.

وبحث المسؤول الأمني الإسرائيلي الكبير بأبو ظبي ودبي “تنسيق الإجراءات الأمنية”.

كما بحث “توفير أقصى حماية للدبلوماسيين والسياح الإسرائيليين من الأخطار المحتملة من جهة إيران ووكلائها”.

وقبل أسابيع، ذكرت صحيفة “جيروزاليم بوست” العبرية أن أجهزة المخابرات الإماراتية ألقت القبض على خلية إيرانية.

وأوضحت أن هذه الخلية كانت تخطط لتنفيذ هجمات ضد الإسرائيليين في أبو ظبي ودبي.

فيما أوضحت قناة الـ12 الإسرائيلية أن الخلية اختارت الإمارات لأنها الوجهة السياحية التي يسعى الإسرائيليين إلى زيارتها في الآونة الأخيرة.

وبحث رئيس جهاز (الشاباك) الإسرائيلي خلال زيارته للإمارات تأمين الرحلات الجوية بين البلدين.

وبحسب وسائل الإعلام العبرية فإن “إسرائيل ستدشن ممثليتين أمنيتين في أبو ظبي والمنامة”.

وسيتم تدشين الممثليتين “لمتابعة الإجراءات الأمنية المتعلقة بحركة الطيران الإسرائيلي للإمارات والبحرين”.

وقبل شهر، أعلنت الخارجية الإسرائيلية عن وضعها اللمسات الأخيرة على تشكيل ثلاث بعثات دبلوماسية مؤقتة في أبوظبي والمنامة.

وفي شهر ديسمبر المنصرم، كرم جهاز (الشاباك) 20 عنصرا من ضباطه من الرجال والنساء عملوا في الإمارات والبحرين.

وأوضحت القناة الـ12 العبرية أن هؤلاء عملوا على مدار 20 عاما في البلدين تحت أسماء مستعارة.

وبينت أن بعض هؤلاء تخفى تحت غطاء رجال أعمال أو باحثين أكاديميين.

وجرى تكريم رجال الأمن الإسرائيليين هؤلاء من قبل الرئيس رؤوبين ريفلين ورئيس (الشاباك)، حيث تسلموا أوسمة تقدير.

قد يعجبك ايضا