الأرصاد: كتلة هوائية باردة تبدأ الاثنين بالمملكة.. هذه درجات الحرارة المتوقعة

الرياض- خليج 24| أعلن المركز الوطني للأرصاد في المملكة العربية السعودية يوم الأحد عن تأثر بعض مناطق المملكة بكتلة هوائية باردة.

وأوضحت الأرصاد أن هذه الكتلة ستبدأ من يوم غد الاثنين إلى الجمعة المقبل.

وبحسب مركز الأرصاد فإنه يصاحب الكتلة رياحا نشطة ويبدأ تأثيرها الاثنين بانخفاض ملموس في درجات الحرارة.

وذلك على مناطق تبوك والحدود الشمالية وحائل.

وتوقع أن تصل درجات الحرارة الصغرى ما بين 2 إلى 6 درجات.

في حين، يستمر الانخفاض من الثلاثاء إلى الجمعة لتصل ما بين صفر إلى 4 درجات.

ولم يستبعد مركز الأرصاد أن تصل إلى ما دون الصفر وتكون الصقيع بتلك المناطق.

وذكر أن تأثير هذه الكتلة سيمتد من يوم الاثنين حتى الجمعة للقصيم والشرقية والرياض.

لتصل الصغرى يوم الاثنين بين 8 إلى 11 درجة والثلاثاء من 5 إلى 8 درجات ويتوقع أن تكون ما بين 2 إلى 5 من الأربعاء للجمعة.

في سياق متصل، أعلن المركز الوطني للأرصاد عن اكتمال المرحلة الأولى من مبادرة تطوير النماذج العددية.

وذكر أن هذه إحدى مبادرات التحول الوطني ورؤية ٢٠٣٠ للمملكة.

في حين تشمل المرحلة الأولى تطوير نماذج الطقس بدقة تصل إلى ١.٦كم، ومدى توقع يصل إلى عشرة أيام.

وكذلك تطوير النماذج البحرية بدقة ١٫٥ كم، ومدى زمني يصل إلى عشرة أيام، وتطوير نموذج الطقس الآني بمدى توقع قصير جدا ست ساعات.

وبين أنها ستكون بتردد عالي كل ١٥ دقيقة ويتم تحديثه كل ساعة.

وكذلك نموذج توقع الغبار بدقة مكانية ٤٫٥ كم ويغطي منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا.

في السياق، تسببت الأمطار الغزيرة في تبوك وما نتج عنها من سيول بإغلاق طريق “الهوج- تيماء- العسافية”.

وأظهر مقطع فيديو انهيار الطريق بفعل السيول القوية، وحذر رواد مواقع التواصل من عبوره.

بدورها أغلقت الجهات المعنية الطريق احترازيًّا، وحذرت من استخدامه بعد هذا الانهيار الخطير.

وكانت أمطار متوسطة هطلت اليوم على مركز القليبة وضواحيه “فجر، والمعظم، والهوج”.

في حين، ناشد سكان قرية شعب النخل بمركز بني يزيد شرقي محافظة الليث المسؤولين في وزارة النقل بمنطقة مكة المكرمة.

وأكد هؤلاء ضرورة صيانة طريق قريتهم وتعزيزه عن مجرى الوادي وعمل الصيانة الدورية.

وكانت أبرز مطالب أهالي قرية شعب النخل شرقي الليث، في نقاط عدّة، أهمها حاجة الطريق الذي يبلغ طوله 8 كلم تقريباً إلى الصيانة الدورية.

ويفتقر الطريق لأعمال الصيانة منذ أكثر من عام، ما أدى إلى حدوث ذلك.

قد يعجبك ايضا