استئناف الرياض تحدد يوم 13 سبتمبر للنظر بطلب رد استئناف محامي معتقل الرأي السدحان

الرياض- خليج 24| أكد حساب “معتقلي الرأي” في المملكة العربية السعودية تاريخ نظر محكمة الاستئناف في الرياض للنظر بطلب رد استئناف محامي معتقل الرأي عبد الرحمن السدحان.

Advertisement

وكتب حساب “معتقلي الرأي” في تغريده على حسابه في “تويتر” “تأكد لنا أن “محكمة الاستئناف في الرياض تحدد جلسة الاستماع يوم 13 سبتمبر القادم”.

وأوضح أن هذه الجلسة ستكون للنظر في طلب رد الاستئناف الذي قدمه محامي السدحان”.

ولفت إلى أنه أظهر عدم وجود أي أدلة موثقة على الاتهامات الموجه إلى السدحان.

Advertisement

وأول أمس الثلاثاء، أكدت رئيسة مجلس النواب الأميركي نانسي بيلوسي أن الكونغرس يراقب عن كثب جلسة استئناف الناشط السدحان وانتهاكات حقوق الإنسان من قبل السعودية.

وجددت بيلوسي في تغريده على حسابها الرسمي في “تويتر” استنكارها الحكم بحق السدحان.

كما أكدت أن “الكونغرس يراقب انتهاكات حقوق الإنسان التي ترتكبها السعودية”.

وشددت بيلوسي على أن الحكم على الناشط السعودي السدحان في نيسان/أبريل يعدّ “ظلماً فادحاً”.

كما شددت على أنه يمثّل “استمراراً لاعتداء السعودية على حرية التعبير”.

وكتبت “الكونغرس سيراقب عن كثب جلسة الاستئناف الخاصة بعبد الرحمن، وانتهاكات حقوق الإنسان التي يرتكبها النظام السعودي”.

في السياق، دعت منظمة القسط لحقوق الإنسان السعودية إلى إلغاء “الحكم الجائر” ضده بالسَّجن مدةَ 20 عاماً.

كما دعت إلى الإفراج عنه فوراً من دون قيد أو شرط.

وفي أبريل الماضي، حكمت السلطات السعودية على السدحان بالسَّجن مدةَ 20 عاما.

وجاء الحكم تحت مزاعم “انتقاداته السلطةَ الحاكمة عبر حسابه في مواقع التواصل الاجتماعي باسم سماحتي”.

وكانت أريج شقيقة الناشط الإغاثي المعتقل في السجون السعودية عبد الرحمن السدحان قالت إن عائلتها ستتذكر يوم 5 أبريل 2021 والذي تحقق فيه أسوأ كابوس لنا، في إشارة إلى الحكم على شقيقها بالسجن 20عامًا.

وقالت أريج لصحيفة “Business Insider” الأمريكية إن الأمور باتت واضحة للجميع بعد صدور الحُكم ضد أخي بسجنه.

وذكرت السدحان أن منهم إدارة بايدن بأن ولي عهد السعودية محمد بن سلمان ليس جديًا أبدًا بمسألة الحرص على حقوق الإنسان.

وحكمت محكمة سعودية بسجن السدحان (36 عاما) بالسجن لمدة 20 عاما على خلفية تهم تتعلق بممارسته حقه في التعبير عن الرأي.

وأعادت أريج السدحان شقيقة عبد الرحمن تغريده لحساب على “تويتر: يدعى “eirénō” تشير إلى صدور حكم بالسجن بحق شقيقها بالسعودية.

وأوضح حساب “eirénō” أن المحكمة الجزائية في السعودية أصدرت “حكمًا بحبس الناشط عبدالرحمن السدحان 20 عامًا.

غير أن الحكم جاء على خلفية تهم تتعلق بممارسته لحقه في التعبير عن الرأي”.

وذكر “يضاف الحكم القاسي إلى سجل السعودية السيء في حقوق الإنسان، ويكشف زيف الإصلاحات التي تروج لها السلطات”.

وذكرت السدحان في تغريده سابقة “هذا جنون!! إنهم يسعون لحكم بالسجن 20 عاما يليه منع من السفر 20 عاما!!”.

وكتبت “والدي والمحامي أتوا للمحكمة في الموعد وجلسوا في قاعة المحكمة، لكن طلب منهم الانتظار!”.

وأضافت “تأخرت جلسة الاستماع لمدة ساعتين حيث لم يوافق الادعاء العام على الحكم الأولي للقاضي فغيره قبل الجلسة مباشرة”.

لكن حساب “معتقلي الرأي” أن “المحكمة الجزائية المتخصصة تصدر حُكماً بالسجن مدة 20 سنة على السدحان”.

وأضاف “وبعدها 20 سنة منع من السفر، وذلك على خلفية اتهامات جائرة”.

وتعود قضية عبد الرحمن لعام 2015، حيث اخترق سعوديون بيانات منتقدين مجهولين للحكومة، تم اعتقالهم.

واتهمت وزارة العدل الأميركية موظفين سابقين بالتجسس لصالح الحكومة السعودية مع وصولهم إلى بيانات أكثر من ستة آلاف حساب بحثا عن مستخدمين “منتقدين للنظام”.

وذكرت الوزارة أن “المعلومات الشخصية للمستخدمين تضمنت البريد الإلكتروني وأرقام هواتفهم وعنوان بروتوكول الإنترنت الخاص بهم وتواريخ ميلادهم”.

وكان السدحان الذي يعمل في الهلال الأحمر أحد هؤلاء الذين تم اختراق حساباتهم.

وعبر عن آرائه في قضايا حقوق الإنسان وقضايا اجتماعية أخرى، عبر حسابه المجهول على “تويتر”.

قد يعجبك ايضا