إلى هذا تتجه التربية الكويتية بشأن العام الدراسي؟

الكويت – خليج 24| تنوي وزارة التربية الكويتية العودة إلى الاختبارات الورقية نهاية الفترة الدراسية الأولى من العام الدراسي 2020 – 2021.

Advertisement

وقالت مصادر مسؤولة لصحيفة “القبس” إن القرار عقب نجاح تجربة امتحانات طلبة المنازل والدور الثاني بسبتمبر.

وذكرت أن الوزير سعود الحربي سيحسم القرار بشأن عودة العام الدراسي إلى الاختبارات الورقية الأربعاء المقبل من عدمه.

وأشارت إلى إرجاء الإعلان عن توجه الوزارة للمزيد من الدراسة، وبحث آلية تضمن سلامة سير الامتحانات.

وأكدت المصادر وجود شبه إجماع للرجوع إلى نظام الامتحانات الصفية، عدا بعض التحفظات من مسؤولين في التعليم.

وبينت أن التربية تدرس توزيع لجان الامتحانات على جميع المدارس لتحقيق التباعد بين الطلبة.

وأشارت إلى أن الوزارة ستقر إجراءات وقائية مشددة حال العودة إلى نظام الاختبارات الورقية.

Advertisement

ورجحت المصادر أن تكون عودة الاختبارات الورقية خلال الفترة الدراسية الأولى.

ونبهت إلى أن خطوة نحو رجوع الطلبة لمقاعدهم وانتظام الدراسة بداية من الفصل الثاني.

وكان مسؤول حكومي عُماني ردا مؤخرًا على الأنباء المتداولة بشأن تأجيل بدء الدراسة في العام الجديد إلى شهر فبراير المقبل.

وأكد وكيل وزارة التربية والتعليم العُمانية عبد الله البوسعيدي أن الأحاديث عن تأجيل الدراسة حتى فبراير، عارية من الصحة.

ونقل موقع “أثير” عنه أن موعد الدراسة الذي حددته اللجنة العليا (1 نوفمبر المقبل) “لا يزال مُعتمدًا لحد الآن”.

وأشار إلى أنه لم يحدث له أي تغيير سواء من قبل اللجنة أو من الوزارة.

ودعا البوسعيدي الجميع إلى أخذ المعلومات من مصادرها الرسمية.

وأكد أن أي قرار جديد بشأن الدراسة سيُتخذ بهذا الصدد سيعلَن بشكل رسمي.

وكان العام الدراسي لأعضاء الهيئات التدريسية والوظائف المرتبطة بها بدأت في 27 سبتمبر الماضي.

وقررت اللجنة العليا المكلفة بحث آلية التعامل مع التطورات الناتجة عن انتشار فيروس كورونا ألا يقل العام الدراسي عن 180 يومًا فعليًا.

وشددت على ضرورة مواءمة إجازات الطلبة وأعضاء الهيئات التدريسية والوظائف المرتبطة بها بما يتوافق مع ذلك.

واعتمدت اللجنة نظام التعليم المدمج للمدارس كافة، بانتظام الطلبة بحصص بمدارسهم، وتفعيل التعلم عن بعد بحصص أخرى.

قد يعجبك ايضا

seks hikayeleri