إحصاءات رسمية تكشف أغرب حالات الطلاق في الإمارات

   

أبو ظبي- خليج 24| أصدرت السلطات في دولة الإمارات العربية المتحدة إحصاءات عن أغرب حالات الطلاق في 4 إمارات بالدولة خلال العام المنصرم 2020.

Advertisement

وأدخلت السلطات العام الماضي تعديلات على قانون الأحوال الشخصية في محاولة لخفض عدد حالات الطلاق لأسباب غير مقنعة.

ومن أغرب حالات الطلاق التي تمت بالإمارات خلال 2020، تسجيل حالة طلاق بين زوجين بعد مرور نصف قرن على زواجهما.

ومن هذه الحالات 3 منها وقعت في يوم الزفاف، وحالتان بعد 48 ساعة من يوم الزفاف، فيما سجلت 7 حالات طلاق خلال أول 5 أيام زواج.

وبحسب الإحصاءات فقد سجلت خلال العام المنصرم نحو 618 حالة طلاق.

وتشمل هذه الإحصاءات الصادرة عن وزارة العدل 4 إمارات هي الشارقة وعجمان وأم القيوين والفجيرة.

وفي التفاصيل، فقد سجلت 3 حالات طلاق وقعت خلال يوم الزواج نفسه.

Advertisement

في حين سجلت حالتا طلاق بعد مرور يومين على الزواج، وحالة بعد مرور أربعة أيام على الزواج بين مواطن ومواطنة.

فيما سجلت حالة بعد مرور خمسة أيام على الزواج بين مواطن ومواطنة.

وأظهرت الإحصاءات الرسمية في الإمارات، تسجيل حالات طلاق بين مواطنين وقعت بعد مرور أقل من 20 يوما على الزواج.

ومن بينها حالة بين مواطن وغير مواطنة مر على زواجهما 10 أيام، وحالتان بعد 11 يومًا إحداهما بين مواطن وغير مواطنة.

وعن حالات الطلاق التي تمت بعد عشرات السنوات من الزواج، أظهر الإحصاءات وجود حالات قارب عمرها نصف قرن.

وفي إحدى الحالات بلغ عدد سنوات الزواج 49 عاما، وأخرى بعد 44 عاما، وثالثة بعد 41 عاما، ورابعة بعد 38 عاما.

ومن التعديلات التي أدخلت العام الماضي، عرض توصية الحكمين على الزوجين، ودعوتهما للصلح قبل إصدار حكم التفريق بينهما.

وكان ناشطون حذروا من تأثيرات الانفتاح الكبير الذي تقوم به السلطات على الجانب الأسرى والاجتماعي في الدولة.

وأكدوا أن ما تقوم به الدولة من استجلاب المومسات والعاهرات إلى الإمارات أدى إلى نشر الفاحشة والرذيلة في المجتمع.

ونبهوا إلى أن الدولة تشجع على الانحلال والتفكك الأسرى في المجتمع الإماراتي بترخيص بيوت الدعارة خاصة في دبي.

كما يشير الإماراتيون إلى سعي الدولة لمحاولة تطبيق القوانين والثقافة الغربية في المجتمع المسلم.

قد يعجبك ايضا