أمريكا تروج الفاحشة عبر سفارتها في البحرين.. سخط ديني واسع

المنامة – خليج 24| كشف كبار علماء البحرين عن دعوات مشبوهة من أكثر من وسيلة عن السفارة الأمريكية في البحرين وتتضمن ترويجًا للفاحشة، ما أشعل غضبا واسعا في الشارع.

Advertisement

وأعرب هؤلاء في بيان عن غضبهم من انتشار هذه الدعوات التي تخالف المجتمع المؤمِن بقيم الدينِ والفطرة والطهارة.

وأشارت إلى أنها تتجاهل دينَ البحرين وقيمه وأعرافَه غيرَ عابئةٍ ولا مكترثة بمشاعر أبنائه.

ودعا كبار العلماء الجهات الرسميَة المعنية بأنْ تستنكر رسميًا الفعل المناقض لمقتضيات الأعراف، أسوةً بدول عربية وإسلامية.

والعلماء هم عبد الله الغريفي، ومحمد صالح الربيعي، ومحمد صنقور، ومحمود العالي، وعلي الصددي.

لكن شهدت المدن والبلدات البحرينية استنكارًا شعبيًا واسعًا لترويج السفارة الأمريكية للشذوذ عبر حساباتها بالبحرين.

فيما فتحت مجلة “فورين بوليسي” الأمريكية النار على سلطات المنامة.

Advertisement

واتهمت بأنها حوّلت المملكة إلى بلد قمعي يديره حكام لا يرحمون.

وقالت المجلة إن ذلك مع التفكير بأن لإيران مطامع فيها وترغب بضمها لمحافظاتها لتكون الـ14 بالجمهورية الإسلامية.

وذكرت أن المنامة تتهم إيران بإشعال انتفاضة 2011 فيها وتخطيطها لهجمات ضد أمن المنامة في السنوات الفائتة.

قمع البحرين

وأشارت المجلة الأمريكية إلى أن التهم تضمنت تزويد المسلحين بدعم مالي وتدريب على الأسلحة عبر ميليشياتها في العراق.

وأكدت أن هذه المزاعم تلتها حملة قمع داخلي بحق الشعب خلال العقد الماضي غير “مسبوقة”.

لكن وثقت ارتفاعا في أحكام الإعدام 600%، وتفكيك المعارضة السياسية أو الزج بها خلف القضبان.

ورصدت أن 1400 سجين سياسي يقبعون في سجن واحد.

وكذلك تعليق حق السجناء بالمكالمات الأسبوعية مع أفراد الأسرة تعسفيًا.

كم سجين سياسي في البحرين

وتحتجز البحرين 13 طفلًا تتهمهم بأنهم على صلة في الاحتجاجات مع تهديد بعضهم بالاغتصاب والتعذيب.

لكن قالت المجلة إن التطبيع مع “إسرائيل” صيف 2020 فاقم من تقييد حريات الشعب البحريني.

ونقلت عن نشطاء إن استخبارات البحرية تسحق المعارضة عبر التعرف على المعارضين ببرنامج التجسس الذي أنشأته شركة إسرائيلية.

لكن روى عديد من الأسباب الداخلية للاضطرابات الاجتماعية بالمنامة.

وأكدوا أن تهديدات إيران ببساطة أكذوبة للنظام الملكي لتبرير قمعه.

هل تحتل إيران البحرين؟

وحلت المنامة بمرتبة متأخرة بمؤشر حرية الصحافة العالمي لعام 2021.

ووثقته منظمة مراسلون بلا حدود، فحلت بالمرتبة 168 من 180 دولة.

وجاءت بالمرتبة 144 من 167 دولة في مؤشر الديمقراطية التابع لوحدة “إيكونوميست إنتليجنس”.

لكن منحت منظمة “فريدوم هاوس” المنامة تصنيفات بائسة عام 2020 في مجال الحقوق السياسية وحرية الإنترنت.

 

إقرأ أيضا| “ف.بوليسي” تفتح النار: البحرين مملكة قمعية وحكامها بلا رحمة

قد يعجبك ايضا

seks hikayeleri