أشد داعمي السيسي.. كورونا يغيب الإعلامي المصري وائل الإبراشي

القاهرة- خليج 24| أعلن مساء يوم الأحد عن وفاة الإعلامي المصري وائل الإبراشي متأثرا بإصابته بفيروس كورونا المستجد.

وجاء الإعلان عن وفاة الإعلامي وائل الإبراشي الذي يعد أبرز الإعلاميين المصريين الداعمين للرئيس عبد الفتاح السيسي على لسان ابن شقيقه.

ومنذ نحو عام وائل الإبراشي بشكل تام عن الساحة الإعلامية بعد إصابته بفيروس كورونا المستجد.

وظل الإعلامي الراحل على مدار عامل كامل تحت ملاحظة الأطباء والمختصين.

ونهاية العام الماضي أصيب الراحل بفيروس كورونا المستجد (كوفيد 19).

لكن مضاعفات الإصابة بالفيروس استمرت معه منذ ذلك الوقت حتى الآن وأبعدته عن الشاشة بشكل كامل.

وفي مارس الماضي عاد وائل الابراشي لاستكمال علاجه في المنزل بعد استقرار حالته بالمستشفى.

وجاءت عودته بعد ثلاثة أشهر من العلاج.

لكنه فارق الحياة اليوم الأحد.

ويعتبر الإعلامي الراحل من أشد المؤيدين للانقلاب العسكري في مصر ومن أبرز الإعلاميين الموالين لعبد الفتاح السيسي.

من هو وائل الابراشي

والراحل من مواليد 26/10/1963 وهو صحفي وإعلامي مصري من مواليد شربين بمحافظة الدقهلية بمصر.

ويعد من كبار الإعلاميين في المجتمع المصري عمل صحفياً بجريدة روز اليوسف.

واشتهر بصورة كبيرة على خلفية اتهامه في 66 قضية عهد الرئيس المصري الأسبق حسني مبارك.

وكان آخرها التحريض على عدم إنفاذ قوانين الضرائب العقارية، والتي تمت تبرئته بعد أيام من إطلاق سراح ثورة يناير.

كما تم تسجيل أكثر من خبر باسمه، مثل قضية لوسي أتين، غرق عبارة السلام، مقتل المجند سليمان هارت، مجزرة بني مزار.

إضافة إلى عداء مبارك لأسرار فريق الشاذلي، مرضى الإيدز في مصر البائسة، سبب إصابة السادات.

وكان يقدم وائل الابراشي برنامج ” التاسعة ” عقب نشرة التاسعة الإخبارية على القناة الأولى المصرية التابعة للهيئة الوطنية للإعلام.

وجاء ذلك بعد أن قدم لعام تقريباً برنامج ”كل يوم” خلفاً لعمرو أديب على قناة أون.

وسابقاً قدم وائل خلفًا للإعلامية منى الشاذلي برنامج ” العاشرة مساءً ” اليومي الذي بُث على قناة دريم.

كما عمل مُقدماً لبرنامج “الحقيقة” على شاشة قناة “دريم 2” المصرية.

قد يعجبك ايضا

seks hikayeleri