أرقام قياسية بإصابات كورونا.. البحرين تمدد إجراءات مشددة وسط فضائح التخبط بالقرارات

   

المنامة- خليج 24| مددت السلطات في مملكة البحرين إجراءات مشددة اتخذت مؤخرا في ظل تفشي فيروس كورونا في المملكة وتسجيل أرقام قياسية كبيرة.

Advertisement

وتواصل المنامة تسجيل أرقام قياسية كبيرة تعد الأعلى منذ تفشي فيروس كورونا في البلاد.

وتسجل البحرين خلال الأيام الماضية إصابات تقارب الـ700 يوميا، وهو عدد كبير مقارنة مع إحصائيات سابقة.

وأعلن الفريق الوطني الطبي في البحرين استمرار إيقاف الخدمات الداخلية في المطاعم وإغلاق الصالات الرياضة حتى 14 مارس المقبل.

وشدد على أهمية التزام المواطنين والمقيمين التام بكافة الإجراءات الاحترازية والتدابير الوقائية والتعليمات.

وذكر أن الإجراءات تصدر من الجهات المعنية للحد من انتشار الفيروس والسلالة المتحورة الجديدة.

وفي تبرير عقب تصاعد الاتهامات بالتخبط في اتخاذ القرارات، قال الفريق المختص بجائحة كورونا بالبحرين “إنه يتم اتخاذها بضوء المستجدات”.

Advertisement

وقال “القرارات التي يتم اتخاذها بشأن فتح أو إغلاق مختلف القطاعات مبنية على ما يستجد بضوء عددٍ من المعطيات”.

ولفت الفريق الوطني لمكافحة كورونا في البحرين إلى أنه تتم دراسة القرارات بشكل دوري.

وأكد تمديد مجموعة من القرارات لمدة ثلاثة أسابيع بدءًا من يوم الأحد الموافق 21 فبراير إلى يوم الأحد الموافق 14 مارس.

وأولى هذه القرارات تطبيق سياسة العمل من المنزل على كافة الجهات الحكومية بالبحرين بنسبة 70% كحد أقصى من عدد الموظفين.

كما قرر تعليق الحضور والاكتفاء بالتعلُم عن بُعد بالمدارس الحكومية والخاصة ومؤسسات التعليم العالي الحكومية والخاصة.

إضافة إلى رياض الأطفال المرخصة من قبل وزارة التربية والتعليم والمراكز والدور التأهيلية الحكومية التابعة لوزارة العمل والتنمية الاجتماعية.

واستثنى من القرار أعضاء الهيئات الإدارية والتعليمية والفنية بكافة المؤسسات المذكورة.

في حين سيستمر الحضور في مؤسسات التعليم العالي لطلبة الدراسات الصحية، والمدارس والمراكز الأهلية والخاصة لذوي الاحتياجات الخاصة.

وشدد على إغلاق الصالات الرياضية الداخلية الخاصة وبرك السباحة في البحرين.

لكنه نبه إلى إمكانية إقامة التمارين الخارجية للصالات الرياضية الخاصة بما لا يزيد عن 30 شخصاً.

ولفت إلى إيقاف تقديم الخدمات الداخلية في المطاعم والمقاهي واستمرار تقديمها في الأماكن والجلسات الخارجية.

وأكد على منع إقامة كافة التجمعات الاجتماعية أو المناسبات الخاصة في المنازل والأماكن الخاصة بما يزيد عن 30 شخصاً.

قد يعجبك ايضا