أخيرا جاء اتصال من أمريكا لابن سلمان.. وهذا ما طلبه المتصل

   

واشنطن- خليج 24| بعد مرور شهر على تسلم الإدارة الأمريكية الجديدة برئاسة جو بايدن اتصل مسؤول أمريكي بولي العهد السعودي محمد بن سلمان.

Advertisement

وهاتف وزير الدفاع الأميركي لويد أوستن ابن سلمان الذي يعتبر نظيره في المملكة العربية السعودية.

لكن اتصال أوستن بابن سلمان حمل رسالة قوية له بضرورة إنهاء الحرب التي تقودها المملكة على اليمن.

وحمل اتصال وزير الدفاع الأمريكي بولي العهد السعودي جانبا من الدبلوماسية.

وأعلن أوستن أنه شكر ابن سلمان على التزام السعودية بالتوصل إلى تسوية سياسية في اليمن.

كما أبلغه الموقف الأمريكي الثابت بالشراكة الدفاعية الاستراتيجية بين الولايات المتحدة والسعودية.

وأدان وزير الدفاع الأمريكي الهجمات الأخيرة التي يشنها الحوثيون على السعودية.

Advertisement

وجدد تأكيده على التزام الولايات المتحدة بمساعدة السعودية في الدفاع عن حدودها.

ويرجح أن يكون أوستن حلقة الاتصال بين الإدارة الأمريكية الجديدة وابن سلمان، وذلك بعد إعلان البيت الأبيض الأخير.

وأكد البيت الأبيض قبل أيام أن الرئيس الأمريكي الجديد جو بايدن لن يتحدث بالمطلق مع ولي العهد السعودي.

وقالت المتحدثة باسم البيت الأبيض في ايجاز صحفي إن “نظير الرئيس بايدن في السعودية هو الملك سلمان بن عبد العزيز”.

وبذلك يؤكد البيت الأبيض أن بايدن لن يتحدث مطلقا مع ولي العهد محمد بن سلمان.

وتعد هذه من أقوى الضربات التي يوجهها الرئيس الأمريكي الجديد لولي العهد السعودي.

وحاول ولي العهد السعودي ارسال عدة رسائل إلى بايدن خلال الفترة الماضية، لكن يبدو أن هذه لم تشفع له.

وحول موعد الاتصال الذي سيجريه بايدن بالملك سلمان، ردت المتحدثة “سيتحدث إليه بايدن في الوقت المناسب”.

يشار إلى أن ولي العهد تمتع بعلاقات وثيقة جدا مع الرئيس الأمريكي السابق دونالد ترامب.

وخلال ولاية ترامب جرت اتصالات ولقاءات عديدة بينهما، لكن الأمر تغير كليا اليوم.

وكان بايدن توعد خلال حملته الرئاسية بمحاسبة ابن سلمان على جرائمه في السعودية، ومنها اغتيال الصحفي جمال خاشقجي.

وعلى صعيد العلاقة مع المملكة، أكدت المتحدثة باسم البيت الأبيض أنه سيتم إعادة تقييم العلاقة مع المملكة.

وأضافت “سنواصل العمل مع السعودية بشأن التهديدات التي تتعرض لها رغم وجود تباينات معها”.

قد يعجبك ايضا